“مُفجع للغاية”.. أمريكا تُسجل أصغر حالة وفاة بسبب كورونا لرضيع عمره 6 أسابيع

“مُفجع للغاية”.. أمريكا تُسجل أصغر حالة وفاة بسبب كورونا لرضيع عمره 6 أسابيع

أعلن حاكم ولاية كونيتيكت الأمريكية، نيد لامونت، الأربعاء، وفاة أصغر حالة مُصابة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة، وهي لطفل رضيع عمره 6 أسابيع فقط.

وقال لامونت، عبر حسابه الرسمي في تويتر، إن الحالة تعود لطفل حديث الولادة، يعيش في عاصمة الولاية هارتفورد.

وأضاف حاكم كونيتيكت: “مع الحزن المفجع اليوم، يمكننا تأكيد أول وفاة لأطفال في ولاية كونتيكت مرتبطة بكوفيد-19.. أُحضر طفل حديث لولاية يبلغ من العمر 6 أسابيع من هارتفورد إلى المستشفى في أواخر الأسبوع الماضي دون القدرة على إفاقته”.     

وأوضح لامونت أن اختبارًا أُجري الليلة الماضية أظهر أن المولود كان نتائجه إيجابية لفيروس كورونا، قائلا: “هذا مفجع للغاية. نعتقد أن هذه أصغر خسارة للأرواح في أي مكان بسبب المضاعفات المتعلقة بكوفيد-19”.

وتابع حاكم كونيتيكت: “هذا فيروس يهاجم أكثرنا هشاشة بدون رحمة. وهذا يؤكد أيضًا على أهمية البقاء في المنزل والحد من التعرض لأشخاص آخرين. حياتك وحياة الآخرين يمكن أن تعتمد عليها حرفيًا. صلواتنا مع عائلة (الطفل) في هذا الوقت العصيب”.

وأشار لامونت إلى أن إجمالي الإصابات بالفيروس في الولاية بلغ 3557، بعد تسجيل 429 حالة جديدة منذ يوم أمس. في حين يشكل 85 شخصًا الحصيلة الكلية للوفيات.

وفي وقت سابق، انتقد حاكم ولاية كونيتيكت ضعف الإمدادات الطبية، لا سيما معدات الحماية الشخصية، مؤكدًا أن حكام الولايات الأمريكية ما زالوا في حاجة مُلحة لها.

وقال لامونت: “أنا لن أشكو من معدات الحماية التي من الواضح أنها الشيء الوحيد الذي لا نتحكم فيه، حيث نحن الأكثر عرضة للخطر… لا تصدق أي شيء تسمعه عن التلفزيون حيث يقولون أننا حصلنا على الكثير من معدات الحماية”.

kasmi39

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *